Uaefa




طبية اتحاد الكرة تطمئن على جاهزية "العربي" للموسم الجديد

 


في إطار المشروع الإستراتيجي لتجديد البنية التحتية


أم القيوين الأربعاء 9 أغسطس 2017:  في إطار المشروع الإستراتيجي لإتحاد الكرة ، الذي بدأ الموسم الماضي، لإستكمال صيانة وتحديث البنية التحتية للأندية الكروية وخاصة أندية دوري الدرجة الأولى والهواة، بدأت سلسلة زيارات مختلف لجان إتحاد الكرة لهذه الأندية للوقوف على جاهزيتها للموسم الكروي الجديد.


وجاءت المبادرة طبقاً لتوجيهات مجلس إدارة الاتحاد من لجنة الطب الرياضي باتحاد الكرة ، التي بدأت خطة زياراتها أمس الأول لأكبر عدد ممكن من الأندية، للإطمئنان على جاهزيتها للموسم الجديد ، سواء من خلال عياداتها الطبية أوالكوادر البشرية العاملة فيها، وكافة الاستعدادات ذات الصلة داخل النادي للموسم الرياضي الجديد، 


وفي هذا الإطار قامت اللجنة الطبية برئاسة الدكتور مصطفى السيد الهاشمي، بزيارة  النادي العربي في أم القيوين ، وضم وفد اللجنة معه أيضا الدكتورة  ريمة الحوسني نائب رئيس اللجنة، والدكتور مجدي إسكندر عضو اللجنة، ومحمد أحمد السيد سكرتير اللجنة.


وقال د. مصطفى  الهاشمي:  الزيارة تأتي بتوجيهات من مجلس إدارة الاتحاد للجنة الطبية بالقيام بزيارات ميدانية إلى الأندية التي تم تجهيز عياداتها الطبية بالأجهزة والمعدات وإعادة الروح والحياة لها من جديد من خلال تأهيلها وتطوير مهارات الكوادر البشرية العاملة في هذه العيادات من خلال مجموعة الدورات والورش الطبية التي نظمتها اللجنة طوال الموسم الماضي، إضافة إلى منح الفرصة لأطباء الأندية والمعالجين الطبيين للمشاركة في المؤتمرات والملتقيات الطبية التي نظمت بإشراف لجنة الطب الرياضي في الاتحاد. 


وأكد الهاشمي، أن اتحاد الكرة حريص على توفير كل ما من شأنه تحقيق مبدأ إستدامة النشاط الكروي في أندية الدولة، والاتحاد مدرك لأهمية أن تكون العيادات الطبية بكوادرها وأجهزتها على أتم الاستعداد والجاهزية لتقديم أفضل الخدمات الطبية للاعبين بمعايير عالمية. 


بدوره أبدى عيسى علي بولحيول عضو مجلس إدارة النادي العربي ومدير الفريق الأول والطاقم الطبي، عن إمتنانه لاتحاد الامارات لكرة القدم على الدعم المقدم لأندية الدرجة الأولى وبالأخص في الجانب الطبي، مؤكدا أن الأجهزة الحديثة التي قام اتحاد الكرة بتوريدها للنادي ساهمت كثيرا في تقديم خدمات علاجية مميزة للاعبين وتقليل مدة الإصابة وعودة اللاعبين المصابين بالسرعة اللازمة لممارسة النشاط الرياضي.


كما تقدم بولحيول بالشكر للجنة الطب الرياضي على الزيارة وتفعيل مبدأ التواصل مع الأندية والذي يشكل جسرا مهما في تقوية أواصر العلاقة المتميزة بين الاتحاد والأندية، مضيفا أن المؤتمرات العلمية وورش العمل الطبية التي يعقدها اتحاد الامارات لكرة القدم ساهمت كثيرا برفع المستوى العلمي والعملي للكوادر الطبية متمنيا تنظيم المزيد منها، إضافة إلى إجراء زيارات أخرى مستقبلا.


وكانت لجنة تطوير الأندية والتي تم تشكيلها بقرار من مجلس إدارة الاتحاد ، كمشروع إستراتيجي يهتم بإعادة تجديد وصيانة البنية التحتية للأندية ويرأسها عضو المجلس أحمد المهبوبي،  قد نسقت عملها مع اللجنة الطبية خلال فترة تأهيل البنية التحتية للأندية وصيانتها من خلال إجراء مسح شامل لاحتياجات الأندية من الأجهزة الطبية وتأهيل عياداتها، وبعد القيام بزيارات ميدانية من قبل لجنة الطب الرياضي للوقوف على تلك الاحتياجات، تم تجهيز العيادات بأجهزة طبية حديثة تحاكي أفضل المعايير العالمية لضمان استفادة لاعبي الأندية منها بالشكل الأمثل، حيث استفادت من الدعم تسعة أندية هي الرمس، التعاون، الجزيرة الحمراء، مسافي، مصفوت، العربي، فلج المعلا ورأس الخيمة.


 ومن ناحية أخرى ستستكمل لجنة الطب الرياضي زياراتها إلى بقية الأندية  خلال الأيام المقبلة للتأكد من جاهزية عياداتها وكوادرها للعمل قبل إنطلاق الموسم الجديد. 


-جمي الحقوق محفوظة لإتحاد الإمارات لكرة القدم 2017 | النسخة الكاملة

www.uaefa.ae