Uaefa




منتخبنا الوطني للناشئات (أ) في الصدارة بسداسية تهديفية

 


في اليوم الأفتتاحي للبطولة الرمضانية لكرة قدم السيدات



كتب: أحمد البوهي



تصوير: ضيف الربيعي



دبي الجمعة 8 يونيو 2018/  تصدر منتخبنا الوطني للناشئات (أ) تحت 15 سنة، البطولة الرمضانية الودية تحت 18 سنة، التي تنظمها لجنة كرة القدم للسيدات وأكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية بالتعاون مع اتحاد الكرة، خلال الفترة من 7 إلى 9 من الشهر الجاري، بعد فوزه المستحق على أكاديمية دبي لكرة القدم، بنتيجة 6/1، في المباراة الافتتاحية للبطولة، والتي جمعتهما مساء يوم أمس الخميس، على ملعب العشب الصناعي بمقر اتحاد الكرة بالخوانيج في دبي.



سجل أهداف منتخبنا الوطني، اللاعبات سندية غريب المزروعي "هدفين"، شجون الشحي، شهد خالد، موزة إبراهيم، وغالية عبدالرزاق، فيما سجلت اللاعبة ريتا بطوطي هدف أكاديمية دبي الوحيد من ركلة جزاء في الدقيقة الأخيرة من عمر المباراة.



فيما انتهت المباراة الثانية والأخيرة في اليوم الافتتاحي للبطولة، لصالح منتخب الناشئات (ب) تحت 15 سنة، والذي تمكن من حصد النقاط الثلاثة للمباراة، على حساب أكاديمية دبي لكرة القدم، على الملعب ذاته، بنتيجة 5/2، ليحتل وصافة البطولة، بينما تذيل فريقي أكاديمية دبي لكرة القدم المجموعة بدون نقاط.



سجل أهداف منتخبنا الوطني، عائشة عبدالرحمن، ريم سعد، فاطمة خالد، وغدير علي "هدفين"، بينما سجل هدفي أكاديمية دبي، اللاعبة أدريان ألفونسو.



من جانبها، أشادت حورية الطاهري مدربة منتخب الناشئات، بالمستوى الجيد الذي قدمته اللاعبات خلال مباراتي اليوم الافتتاحي للبطولة، مؤكدة على أن الهدف من هذه الدورة الرمضانية، كان حاضراً ووجدناه يتحقق في مباراتي اليوم، حيث قمنا بإشراك جميع لاعبات منتخب الناشئات الأساسيات والاحتياط، وقسمناهم لفريقين (أ،ب)، وتم تجربتهن كلهن خلال شوطي المباراة الأولى والثانية، وهناك هدف رئيسي أخر، ألا وهو عدم استطاعتنا تجربة جميع اللاعبات المنضمين للمنتخب في المباريات الرسمية، أما اليوم فكانت الفرصة سانحة للتجربة، حيث تمكنا من إشراك خمس حارسات مرمى خلال شوطي المباراة الأولى، وخاصة أننا خلال الفترة الماضية تم الاعتماد على حارسة بشكل أساسي، بالتالي سنحت لنا فرصة كبيرة لتجربتهن، للوقوف على مستواهن.



وأضافت الطاهري، أن هذه الدورة تنشيطية وتدريبية، رأينا أن تُقام في جو من التنافس والإحتكاك بين اللاعبات، كفكرة أفضل من مجرد إقامة تجمع للمنتخب وخوض تدريبات يومية، وثبت اليوم صحة فكرتنا، حيث ظهرت لاعبات منضمات حديثاً لقوام المنتخب الوطني للناشئات تحت 15 سنة، واللاتي تمكن من إثبات جدارتهن واستحقاقهن لارتداء قميص منتخب الإمارات، ومنهم اللاعبة مريم عبيد في الفريق (أ)، والتي لم تكن ضمن قائمة منتخبنا الوطني في بطولة غرب آسيا في شهر إبريل الماضي، وأيضاً اللاعبة فاطمة خالد في فريق (ب)، كما قدمت اللاعبة شجون الشحي مستوى فني رائع، وكانت أفضل اللاعبات اليوم، متابعة، ركزنا اليوم كذلك على لاعبات الهجوم والدفاع، وخاصة أن المنتخب يعاني من قلة اللاعبات في هاذين الخطين، ومازال لدينا يومين لتجربة ومتابعة اللاعبات أكثر، حتى يقدمن أوراق اعتمادهن ضمن التشكيلة الأساسية لمنتخبنا الوطني، تمهيداً للاستحقاقات الرسمية القادمة في التصفيات الآسيوية.



-جمي الحقوق محفوظة لإتحاد الإمارات لكرة القدم 2017 | النسخة الكاملة

www.uaefa.ae